النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: الذبابة والحلاق /قصة من التراث العراقي

  1. الذبابة والحلاق /قصة من التراث العراقي






    الذبابة والحلاق
    قصة من التراث العراقي
    من احد محلات الحلاقة للرجال عاشت ذبابة مزعجة وذكية بنفس الوقت فقد عانى منها الحلاق اشد المعاناة بسبب المضايقة التي يتعرض لها الحلاق من قبلها لأنها تستهدف الزبائن خاصة فكل زبون يجلس على الكرسي تبدءا بتحليق حوله وتحط على أنفة وعينه وشعره وطالما تسببت بجروح للزبائن بسبب الحركة حاول الحلاق التخلص منها برش المبيد لكنها من نوع نادر وقوي ضد المبيدات وحاول ضربها بشفرة الحلاقة وكانت سريعة أغواها بالطعام ورمى لها طعام على باب المحل لكي تخرج لكنها لم تخدع وقرر الحلاق عرض القضية على الدولة فتدخل البرلمان وحقوق الإنسان والحيوان بعد ان عرضت القضية اتهم الحلاق بالوحشية من قبل البرلمان وحقوق الحيوان والإنسان ألانه يريد طرد مخلوق صغير وضعيف من منزلة انتشر الخبر في الصحف والقنوات والذبابة ترفع إشارة النصر وأعلنت بعض الفصائل المسلحة بأنها تقف مع قضية الذبابة المظلومة حتى اجبروا الحلاق بإعلان اتفاقية مع الذبابة وتقاسم محل الحلاقة مع الذبابة والقبول بجميع شروط الذبابة من دون استثناء ومن الشروط يوم الاثنين العطلة تدعو الذبابة جميع أقاربها لإقامة حفلة والحلاق المسكين لم يطرح شروط وقبل ان يتحكم في معيشته هذه المخلوقة البغيضة و السكوت والدعاء إلى لله فقط
    انا آسف على العراق لن هناك من هم قيمتهم مثل الذباب ويديرون دفة الحكم رغم جرائمهم فسادهم الذين حطم اقتصاد العراق وشعاراتهم الطائفية كل هذا يحصل رغم الشعب والشعب لا حوله ولا قوة له


    مصطفى عبد الحسين اسمر



  2. #2
    قصة طريفة أ. مصطفى عبد الحسين ولكني اشكلت عليك في الختام ففي مسألة الوطن والتعايش لانستطيع ان نتجاهل حتى أقل العباد شأنا لأن الله قد قسم لنا ان نعيش ونتعايش معا يجب ان نتحاور بالجانب الانساني لا أن يسفه بعضنا بعض أو يحتقر بعضنا بعض نحن بصدد بناء دولة مقوماتها التآلف والمحبة مودتي



  3. #3
    القصة بحاجة إلى إعادة صياغة

    لأنها كتبت باستعجال مما أوقعك في أخطاء بسيطة

    أتمنى أن نكتب هنا أخي المكرم للأدب

    وليس لسب أو طعن الآخرين

    نريد أدبا راقيا حتى في معالجتنا للأمور الشخصية

    أو تناول الهجاء برقي وتحضر

    ولك قلم فيه روح الأدب والثورة

    فلا تبخل على الفرسان ببوحك

    ودمت اخي المكرم



  4. أخي الكريم مصطفى
    قصة هادفة على الرغم من طريقة سردها
    حبذا لو تركتها بدون تحديد لنهايتها .. لأنها برمزيتها ستستوعب الزمان والمكان
    تحيتي لك

    هيام



معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •