منتديات فرسان الثقافة - Powered by vBulletin

banner
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: رحلة التشظي

  1. #1

    رحلة التشظي

    رحلة التشظي
    شجون


    بين أرجاء الكون الفسيح,و ملكوت الإله المستديم,تستوحش القلوب في مفارقة تنطوي على بعض من أسرار الحياة.
    كثيرة هي أسرار الحياة التي يستصغر العقل أمامها عاجزا و عن مفارقاتها تائها.
    لحظة استوحاش و غربة و لحظة تماه مع الكون و الوجود,لحظة اغتراب و لحظة تناغم ,لحطة اختناق و ضيق أفق يرى فيها الكون غير الكون و الأرض غير الأرض.
    و لحظة تستعطر فيها النفس باحتضان الوجود و يعتلي فيها الفرد مقامات التجلي سائرا صوب التلاشي .
    لحظة صفاء و سمو ينور فيها الجوهر بسراج وضيء .
    يستمع فيها للنداء العلوي :
    عبدي خلقت الكون من أجلك و خلقتك من أجلي


    *****


    رحلة التشظي-1-

    تلتف الاتجاهات مفضية إلى متاهة التردي,
    و تتشابك الزوايا مكسرة لرونق التشكل السرمدي,
    تهب ريح غربية من الشرق,
    و تفقد نسمات الصباح أسر النفوس.
    -2-
    ما بين رحاب القداسة و تكسر مرايا الروح على عتبات القيم ,
    أشباح تزينت بألوان إخفاء السواد,
    و أطهار ركنت لظل يحجب النور,
    ما بين هذا و ذاك يغيب الحضور و يحضر الغياب في رحلة التشظي على أسنة خريف الربيع.
    -3-
    و تظل جماعات من الأفئدة ترقب صباح الانعتاق,
    لترسم بسمة الحياة على وجوه استهلكها لون الشحوب و شكلها رسم القطوب ,
    يعانقها الشوق و يواسيها الأمل.


    عبدالصمد زيبار

  2. #2
    عبدي خلقت الكون من أجلك و خلقتك من أجلي
    نعم هذا مختصر القوم
    تحيه وتقدير
    نص باذخ
    [align=center]

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ( ليس عليك أن يقنع الناس برأيك ،، لكن عليك أن تقول للناس ما تعتقد أنه حق )
    [/align]

    يارب: إذا اعطيتني قوة فلاتأخذ عقلي
    وإذا أعطيتني مالا فلا تأخذ سعادتي
    وإذا أعطيتني جاها فلا تأخذ تواضعي
    *******
    لم يكن لقطعة الفأس أن تنال شيئا ً من جذع الشجرة ِ لولا أن غصنا ً منها تبرع أن يكون مقبضا ً للفأس .

  3. #3
    نص فلسفي اغرقني في التامل
    والعنوان كان له الافضليه في الجذب
    وربما سالتك لااريد ماشعرنا به ماذا قصدت به تماما ان تقول؟
    تحيه لابداعك

  4. #4
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بنان دركل مشاهدة المشاركة
    نص فلسفي اغرقني في التامل
    والعنوان كان له الافضليه في الجذب
    وربما سالتك لااريد ماشعرنا به ماذا قصدت به تماما ان تقول؟
    تحيه لابداعك

    النص خصوصا الأدبي
    في تقديري
    يبقى مفتوحا أمام القارئ
    قوته في قدرته على الايحاء لدى المتلقي
    و الجميل الممتع هو تعدد القراءات
    و اختلاف الرؤى

  5. #5
    ك (اقتباس) ثيرة هي أسرار الحياة التي يستصغر العقل أمامها عاجزا و عن مفارقاتها تائها.
    ل لحظة استوحاش و غربة و لحظة تماه مع الكون و الوجود,لحظة اغتراب و لحظة تناغم ,لحظة اختناق و ضيق أفق يرى فيها ال الكون غير الكون و الأرض غير الأرض.
    لحظة تستعطر فيها النفس باحتضان الوجود و يعتلي فيها الفرد مقامات التجلي سائرا صوب التلاشي .


    إن المسافة بين الله والعقل لا متناهية , فكلما اقترب العقل من الحقيقة أو ظن ذلك , كلما ازدادت المسافات وتعالى الله
    أكثر
    وما يجمع الله والعقل هي النفس , الايمان , وكلما ازدادت النفس اتساعا" ازدادت كونية وازدادت قدرتها على الامتلاء
    ل

  6. #6
    (اقتباس) كثيرة هي أسرار الحياة التي يستصغر العقل أمامها عاجزا و عن مفارقاتها تائها.
    ل لحظة استوحاش و غربة و لحظة تماه مع الكون و الوجود,لحظة اغتراب و لحظة تناغم ,لحظة اختناق و ضيق أفق يرى

    فيها الكون غير الكون و الأرض غير الأرض.

    ل لحظة تستعطر فيها النفس باحتضان الوجود و يعتلي فيها الفرد مقامات التجلي سائرا صوب التلاشي .


    إ إن المسافة بين الله والعقل لا متناهية , فكلما اقترب العقل من الحقيقة أو ظن ذلك , كلما ازدادت المسافات وتعالى الله
    أ أكثر , هي نفسها العلاقة بين اليقين واللايقين , فكلما ازدادت مساحة اليقين ( العلمانيين ) ازدادت مقابلها أضعاف
    مساحة اللايقين ( المتدينون ) ونحن لا ندري أن اللايقين واللايقين كل واحد , يريد اليقيني أن يسيطر العقل
    فيه إلى الأبد ويلغي النفس , ويريد المتدين أن يسيطر فيه الإيمان إلى الأبد فيلغي العقل .
    بذلك نقسّم الكون إلى قسمين وهو واحد شئنا أم أبينا
    و ما يجمع الله والعقل هي النفس , الايمان , وكلما ازدادت النفس اتساعا" ازدادت كونية وازدادت قدرتها على الامتلاء
    وما يساعد النفس على الامتلاء هو العقل
    ل

  7. #7
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نيقولا_ديب مشاهدة المشاركة
    (اقتباس) كثيرة هي أسرار الحياة التي يستصغر العقل أمامها عاجزا و عن مفارقاتها تائها.
    ل لحظة استوحاش و غربة و لحظة تماه مع الكون و الوجود,لحظة اغتراب و لحظة تناغم ,لحظة اختناق و ضيق أفق يرى
    فيها الكون غير الكون و الأرض غير الأرض.
    ل لحظة تستعطر فيها النفس باحتضان الوجود و يعتلي فيها الفرد مقامات التجلي سائرا صوب التلاشي .
    إ إن المسافة بين الله والعقل لا متناهية , فكلما اقترب العقل من الحقيقة أو ظن ذلك , كلما ازدادت المسافات وتعالى الله
    أ أكثر , هي نفسها العلاقة بين اليقين واللايقين , فكلما ازدادت مساحة اليقين ( العلمانيين ) ازدادت مقابلها أضعاف
    مساحة اللايقين ( المتدينون ) ونحن لا ندري أن اللايقين واللايقين كل واحد , يريد اليقيني أن يسيطر العقل
    فيه إلى الأبد ويلغي النفس , ويريد المتدين أن يسيطر فيه الإيمان إلى الأبد فيلغي العقل .
    بذلك نقسّم الكون إلى قسمين وهو واحد شئنا أم أبينا
    و ما يجمع الله والعقل هي النفس , الايمان , وكلما ازدادت النفس اتساعا" ازدادت كونية وازدادت قدرتها على الامتلاء
    وما يساعد النفس على الامتلاء هو العقل
    ل

    الوصفة السحرية
    تكامل بين الايمان و العقل
    جناحا طائر
    تحياتي

المواضيع المتشابهه

  1. رحلة
    بواسطة شادية مقداد في المنتدى فرسان القصة القصيرة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 08-04-2015, 07:27 PM
  2. رحلة آخر العمر
    بواسطة الدكتور ضياء الدين الجماس في المنتدى الشعر العربي
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 06-19-2013, 02:35 PM
  3. رحمة ق . ق . ج
    بواسطة ياسر ميمو في المنتدى فرسان القصة القصيرة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06-23-2011, 10:57 AM
  4. رحلة الى جزيرة جنا
    بواسطة العمدة في المنتدى فرسان السياحة.
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-23-2009, 05:26 AM
  5. معلمات من رحلة المدرسة إلى رحلة الآخرة
    بواسطة بنان دركل في المنتدى فرسان التعليمي.
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-25-2007, 05:53 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •